الأربعاء، 16 نوفمبر، 2016

الأقاليم الحياتية

الأقاليم الحياتية

يعتبر كوكب الأرض الذي نعيش عليه الكوكب الذي يحتضن الحياة بكل صورها وأشكالها ويوفر لها ما يلزمها من غذاء وهواء ومتطلبات أخرى، وبذا تتمكن الكائنات من العيش والتكاثر وإعادة دورة حياتها حتى تحافظ على أنواعها من الانقراض، وهذا يُعرف بالنجاح البيولوجي. وتتعدد مواطن هذه الكائنات فتختلف باختلاف مواقعها الجغرافية. وبصورة عامة يمكننا تمييز إقليمين حياتيين كبيرين في الأرض هما: الإقليم اليابس، والإقليم المائي.

ويتوقع منك بعد دراسة هذا الفصل أن تكون قادراً على أن:
1-      تحدد الإقليم اليابس والإقليم المائي على خريطة العالم.
2-      تتعرف على مناطق العالم اليابسة وخصائصها.
3-      تقارن بين مناطق العالم اليابسة من حيث: درجة الحرارة، وكمية المطار وأنواع الكائنات الحية.
4-      تتعرف على خصائص الإقليم المائي.
5-      تقارن بين الإقليم اليابس والإقليم المائي من حيث ظروف الحياة في كلّ منهما.

5-1
الإقليم اليابس
انظر إلى الخريطة الشكل (5-1).
الشكل (5-1): خريطة توضح أقاليم مناطق اليابسة.
على ماذا تدل الألوان في الخريطة؟ كل لون فيها يدل على منطقة لها خصائصها الجغرافية والمناخية، وتوضح لنا المناطق البيئية التي ينقسم إليها الإقليم اليابس، وهذه المناطق هي:
1-      منطقة التندرة Tundra.
2-      منطقة التيجة Taiga.
3-      منطقة الغابات متساقطة الوراق Deciduous Forests.
4-      منطقة الغابات الاستوائية المطيرة Equatorial Rain Forests.
5-      المنطقة العشبية Grass Lands.
6-      المنطقة الصحراوية Arid Zone.
1-      منطقة التندرة
انظر إلى الخريطة السابقة. أين تقع هذه المنطقة وما خصائصها؟
تمتاز هذه المنطقة بدرجات حرارة منخفضة وبمعدل هطول قليل يتمثل في تساقط الثلوج. ويصل معدل هذا الهطول إلى قرابة (120) مم سنوياً.
ويوجد الماء بين حبيبات التربة على صورة جديد طول العام، ما عدا فترة قصيرة ينصهر فيها بعضه. والحياة النباتية فيها عبارة عن نباتات بسيطة ذات فترة نمو قصيرة مثل: الحزازيات، والقليل من الشجيرات، وكذلك يوجد فيها الأشنات. أما الحيوانات فهي من القوارض مثل: الفئران، والثعالب وغزالة الرنة Reindeer. وتعيش فيها خلال فترة الصيف القصيرة أنواع من الحشرات مثل البعوض والذباب، وكذلك بعض أنواع الطيور. والشكل (5-2) يوضح بعض أنواع الحياة في التندرة. وتعتبر التندرة من المناطق البيئية الهشة شديدة الحساسية Fragile Biome، ولذا تتأثر بصورة واضحة ببعض نشاطات الإنسان فيها وبخاصة تلك المرتبطة بالتنقيب عن النفط والغاز، المر الذي أصبح يشكل تهديداً للحياة الطبيعية فيها.
الشكل (5-2): بعض الكائنات الحية في التندرة.
2-      منطقة التيجة
انظر إلى الخريطة السابقة وحدد مكان وجود هذه المنطقة عليها. إنها تقع في الجنوب من منطقة التندرة، وتسود فيها الأشجار الصنوبرية بصورة واضحة. وتغطي مساحات شاسعة من كندا وألاسكا وروسيا، ويصل معدل سقوط الأمطار في الأجزاء الجنوبية منها إلى قرابة 350-400 ملم سنوياً، ويكتنف هذه الغابات ضباب شديد، ومعدل تبخر قليل، وهذا يساعد على تكوين أجواء رطبة. وتربتها حمضية بها ماء كثير، والشجار الصنوبرية فيها توفر الملجأ والحماية لأنواع متعددة من الكائنات الحية. وتعيش فيها حيوانات ذات فراء سميك كالدببة والسناجيب وبقر الكاريبو Caribou، والأيائل ال/ريكية الموس، وبعض الطيور. انظر الشكل (5-3).
الشكل (5-3): حيوانات التيجة وأشجارها.

3-      منطقة الغابات متساقطة الأوراق
انظر إلى الخريطة السابقة وتبيّن موقعها. تمتد هذه المنطقة في رقعة جغرافية تشمل أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية وأوروبا وآسيا. وقد سميت كذلك لأن أوراق أشجارها تتساقط جميعها في الخريف. وعندها تبدو أشجارها عارية من الأوراق، وتظهر نوعاً من التدرّج الملحوظ في ارتفاعاتها، وهذا يوضحه الشكل (5-4).
يصل معدل كميات هطول الأمطار فيها إلى قرابة (1000) مم سنوياً، وتعيش فيها حيوانات مثل: الغزال الفرجيني Virgenia deer، والدب الأسود، والسلمندر والسناجب وبعض أنواع الطيور والحشرات. يصل إللاى التربة في هذه المنطقة كميات قليلة من الضوء، وتنمو فيها نباتات ظل صغيرة تحت الأشجار.
4-      منطقة الغابات الاستوائية المطيرة
انظر إلى الخريطة السابقة وحدّد موقع هذه المنطقة عليها.
تغطي هذه الغابات المنطقة المدارية التي يبلغ متوسط درجة الحرارة فيها 25س، وتمتاز بمعدل تساقط أمطار مرتفع طول أشهر السنة، إذْ يصل إلى ما يقارب (2000) مم سنوياً.
وهذه الغابات من أكثر أنواع الغابات كثافة وتنوعاً في غطائها النباتي المتشابك، إذْ تشاهد الأشجار الباسقة، والشجار المتسلقة والتي تظهر كأنها جبال غليظة تلتف حول أغصان الشجرة الواحدة وأغصان الأشجار الأخرى.
ويعطي التفاوت في ارتفاع الأشجار للمشاهد مظهر نمط طبقي متتابع ويوفر مظلة تحجب أشعة الشمس عن أرض الغابة، وبالتالي تظهر الغابة من الداخل مظلمة نسبياً.
سؤال
ماذا تتوقع أن يكون شكل النباتات التي تعيش على أرض هذه الغابات؟ فسّر إجابتك.

ويعيش في الغابات الاستوائية أنواع متعددة من الحيوانات منها: ضفادع الشجار Free Frogs، والخنافس والثدييات التي تعيش على أغصان الشجار. والشكل (5-5) يوضّح بعضاً منها.
لقد امتدت نشاطات الإنسان الصناعية إلى هذه الغابات وأصبحت تهدد مساحات واسعة منها بخطر الإبادة لكثرة ما يقطع من أشجار هذه الغابات زيادة عما ينمو من اشجار طبيعية فيها.
ويتوقع بعض العلماء أنه بُعيد عام 2000م سيُقضى على هذه الغابات ذات البيئة الحساسة والتي أعاق الإنسان –لكثرة أشجارها- تجدّدها تلقائياً وفق نمط التعاقب البيئي.

قضية للبحث
هناك أنواع متعددة من الكائنات الحية تعيش فقط في هذه البيئة، ما الذي سيحدث لها في حالة تدمير موطنها؟
5-      المنطقة العشبية
انظر إلى الخريطة السابقة. في أي منطقة من العالم توجد المنطقة العشبية؟
تمتد هذه المنطقة لتغطّي مساحات من خط الاستواء حتى المناطق المعتدلة. وتتميز بهطول أمطار متقطعة ذات توزيع غير منتظم، فمعدل الهطول فيها يتراوح من 250-750 مليمتراً سنوياً. ويغطي هذه المنطقة حشائش وأعشاب قصيرة تسمى بأسماء متعددة مثل: حشائش الشهوب ستبس Steppes، والبراري Prairies، والسهول Plains. وأما السفانا Savanah فإن الأعشاب فيها تسود بصورة واضحة مع وجود أشجار قصيرة مبعثرة فيها. وتعيش فيها حيوانات ثديية مثل: الثعالب والزرافات وحمر الوحش وجواميس بيزون Bisone والسناجب والأسود والفيلة والشكل (5-6) يوضح صور بعض منها.
6-      المنطقة الصحراوية
تمتد هذه المنطقة لتغطي مساحات شاسعة من العالم، وتتميز بارتفاع في معدل درجات الحرارة بين الليل والنهار، ومعدل هطول المطار فيها يصل إلى ما دون 250 مم. وينعكس جو الصحراء القاسي على أنواع الكائنات الحية فيها، فنباتاتها قليلة صغيرة في أحجامها متباعدة وذات تحورات تهدف إلى تقليل النتح لتتلاءم مع قلة المياه وشدة الحرارة، وذلك كما يلي:-
أ‌-       تقليل النتح بزيادة سماكة البشرة الشمعية الكيوتينية في في الأجزاء الخضراء أو تحوّر هذه الجزاء إلى أشواك واختزال المنطقة ذات الثغور.
ب‌-     زيادة المجموع الجذري في طوله مع تفرعات ثانوية للحصول على كل ما يمكن الحصول عليه من الماء القليل.
ج- اختزان الماء في أنسجة خاصة كالصبار.
د- اختصار فترة الحياة حيث يتم الإنبات والنمو والإزهار والإثمار في فترة ربيع قصيرة تعقب هطول القليل من الأمطار. وأما الحيوانات الصحراوية فتتميز بأن كثيراً منها صغير الحجم وتعيش في جحور تحفرها في الأرض.. لماذا؟ وتنشط هذه الحيوانات ليلاً وتختبئ نهاراً. لماذا؟ والشكل (5-7) يوضح صور بعض هذه الكائنات الحية.
الشكل (5-7): كائنات حية تعيش في الصحراء.

سؤال
اذكر أسماء حيوانات صحراوية. ما التكيفات في أجسامها لتواجه ظروف الصحراء المناخية القاسية؟


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق