الأربعاء، 16 نوفمبر، 2016

مكافحة الحشرات

مكافحة الحشرات البعوض والذباب
مقدمة :
يعتبر البعوض والذباب من أهم الحشرات الطائرة ذات العلاقة بالصحة العامة حيث تتميز بقدرتها على نقل الأمراض سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة .. ومن الناحية التقسيمية فإنها تتبع رتبة ذات الجناحين Order Diptera تحت صف الحشرات Class Insecta.
أولاً : البعوض Mosquitos
سبق صدور التعاميم أرقام 101/5/وف س في 14/11/1414هـ ، 1097/3/ص في 23/6/1403هـ ، 808/ص في 22/9/1389هـ .. وقد أعيد صياغتها لتكون على النحو التالي :-
أ) نبذة مختصرة :
يقع البعوض تحت Family Culicdae من رتبة ذات الجناحين وهى حشرات صغيرة ذات أرجل طويلة وجناحين تتميز عن سائر ذات الجناحين بالفم المتطاول أو الخرطوم والحراشيف المتواجدة على عروق وحواف الأجنحة .. دورة حياة البعوض كاملة أي أنها ذات أربع مراحل متميزة وهى البيضة Egg ثم اليرقة Larva ثم العذراء Pupa ومن ثم الحشرة الكاملة Adult ، وتعيش المراحل الثلاث الأولى في الماء بينما نجد أن الحشرة الكاملة هى الطور النشط الطائر والذي تتغذى إناثه على الدم بينما تتغذى ذكوره على إفرازات النباتات (الرحيق وخلافه) .
ويعتمد طول فترة المراحل الأربع للحشرة
Stages على عدة عوامل بيئية بعضها غير معروف أما العوامل المؤثرة المعروفة فهي الرياح والضوء والحرارة والأمطار ونسبة الرطوبة وتعتبر عوامل مهمة للمراقبة والمكافحة ويؤثر اتحاد عاملين أو أكثر من هذه العوامل على توقيت وضع البيض وطول مرحلة ما قبل الفقــس وكذلك على طـــول فترات المراحــل التالية The Period of other Stages.
ب) يندرج البعوض تحت ثلاث أجناس رئيسية كما يلي :-
1.   جنس الأنوفيليس Anopheles :
يوجد أكثر من 350 نوع على مستوى العالم أكثر من 60 نوع منها هو المسئول بصفة عامة عن مرض الملاريا وتتميز الحشرات الكاملة لهذا الجنس بالوقوف مائلة على الأسطح المستقيمة في فترة الراحة بزاوية 45 درجة تقريباً ، أما يرقات هذا النوع فتكون مستوية مع سطح الماء كما هو موضح بالصورة رقم (1) .
2.   جنس الكيوليكس Culex:
يشمل هذا الجنس أكثر من 300 نوع بعضها يطلق عليه بعوض المنازل بسبب ارتباطها بوجود الإنسان وهى حشرات مزعجة عموماً تتغذى إناثها على دم الإنسان ويعتبر بعضها المسئول عن مرض داء الفيل وبعض الأمراض الأخرى.
3.   جنس الأييدس Aedes :
يشمل هذا الجنس أكثر من 500 نوع تتوزع ما بين المناطق القطبية إلى الاستوائية بعض هذه الأنواع هو المسئول عن مرض حمى الضنك Dengue Haemorrhagic Fever أو الحمى الصفراء وكذلك بعض الأمراض الأخرى ، غالباً ما تعيش أطوارها الغير كاملة في المياه العذبة إلا أن بعض أنواعها يعيش على الشواطئ الضحلة المالحة.
ج) نبذة عن البعوض الناقل لمرض حمى الضنك Dengue Haemorrhagic Fever:-
يعتبر المرض من الأمراض المنقولة عن طريق بعوض الأييدس Aedes Aegyptii حيث نجد أن القضاء على هذا النوع من البعوض هو أقصر الطرق للوقاية من هذا المرض الخطير .. وتعيش هذه الحشرة في المناطق الاستوائية خصوصاً جنوب شرق آسيا وغرب الباسفيكي .. ويكفي لتوالدها كميات ضئيلة من المياه العذبة أو مياه الأمطار التي تتجمع في الأوعية الصغيرة أو تلك المياه التي تتواجد بالمسابح وخزانات المياه المكشوفة بالمنازل أو الأوعية البلاستيكية أو المعدنية المهملة والتي تتواجد بالمرامي المكشوفة أو في تجاويف الأشجار أو بقايا مياه الري .
شكل رقم 1 : ) الخصائص المميزة للأطوار الكاملة والغير كاملة لأجناس البعوض
د) مكافحة البعوض بصفة عامة :-
تتولى صحة البيئة بالبلديات وخصوصاً في المدن مقاومة البعوض الغير ناقل للملاريا (الأييدس والكيوليكس) وفي حالة وجود أنواع مشتركة من البعوض الناقل للملاريا (الأنوفيليس) والغير ناقل فإنه يتم التنسيق مع محطات الملاريا التابعة لوزارة الصحة .
هـ) البعوض الناقل لحمة الضنك وطرق المكافحة :-
تعيش هذه الحشرة في المناطق الاستوائية خصوصاً جنوب شرق أسيا وغرب الباسفيك وتوجد أيضاً بالمملكة العربية السعودية . ويكفي لتوالدها كميات ضئيلة من المياه العذبة أو مياه الأمطار التي تتجمع في الأوعية الصغيرة أو تلك التي تتواجد بالمسابح وخزانات المياه بالمنازل أو الأوعية البلاستيكية أو المعدنية أو الزجاجية المهملة والتي تتواجد بالمرامي المكشوفة أو في تجاويف الأشجار أو بقايا مياه الري وبناءً على ذلك تتجه أعمال المكافحة إلى القضاء بصفة أساسية على الطور البرقي للحشرة كما يلي :-
1.   محاولة التخلص من أي تجمع مياه صغيراً أو كبيراً وعدم ترك كميات ضئيلة من المياه بالمسابح أو ترك صهاريج المياه مكشوفة – بقايا مياه الري – دفن كافة الأوعية الصالحة لتجميع كميات ضئيلة من المياه بالمرمى أو أي أماكن أخرى .
2.   القضاء على اليرقات باستخدام المبيدات الحشرية المناسبة :
أ – في مياه صالحة للشرب والاستخدام.
– المبيد الحشري تيمفوس .
– المبيد الحشري دلتا مثرين.
– منظم النمو ميثوبرين بواقع 1 ملجم من العنصر الفعال/لتر مياه.
طبقاً للتعليمات المدونة على بطاقة العبوة.
ب- في مياه غير صالحة للاستخدام :
ب-1 المياه خالية من المواد العضوية والطحالب والفطريات:
يستخدم كل من المبيد الحشري فنيتروثيون مع أحد المواد المنظمة للنمو في الحشرات الشبيهة (بالهرمونات).
ب-2 المياه التي تحتوي على مواد عضوية – طحالب أو فطريات:
يستخدم المبيد الحشري بنفوس مع أحد المبيدات الحيوية.
و) مكافحة الحشرات الكاملة :-
يتم تكثيف المكافحة باستخدام المبيدات العادية بأجهزة الرذاذ المتناهي الصغر ULV وخصوصاً في مرمى النفايات المفتوح وكذا المناطق التي تنتشر فيها الحدائق العامة أو المنزلية وعقب هطول الأمطار كما يتم استخدام وسيلة التضبيب الحراري في كافة الأماكن المغلقة خصوصاً المسالخ والأسواق العامة بعد نهاية العمل.
ز ) الوقاية المنزلية الشخصية :-
يفضل العمل على منع دخول الحشرات الطائرة للمساكن باستخدام شباك السلك وخلافه وفي حالة التواجد فإن استخدام المبيدات الطاردة في صورة حصائر Mats أو لفائف Mosquito Coils أو المبيدات القاتلة المجهزة في علب مضغوطة بعد استشارة مسئولي المكافحة حيث يفضل تلك العلب التي تحتوي على البيريثرينات الطبيعية Natural Pyrethrins يليها الصناعية (المركبات الشبيهة بالمواد الطبيعية Pyrithroids).
ثانياً : الذباب المنزلي Flies :-
تعتمد مكافحة الذباب بالدرجة الأولى على مدى التقدم في أعمال النظافة العامة ومن ثم توجيه الرش للأماكن الأكثر كثافة طبقاً لأساليب القياس الموضحة فيما بعد .. وتتم أعمال مكافحة الحشرات الكاملة (الطائرة) في الصباح المبكر .. إلا أنه يجب تطوير استخدام المبيدات في هذا المجال سواءً للحشرات الطائرة بإضافة الطعوم السامة والمصائد ضمن برامج المكافحة .. أو للأطوار الغير كاملة باستخدام المبيدات الحيوية أو منضمات نمو الحشرات (المواد الشبيهة بالهرمونات) .. خاصة في المرامي العامة وأماكن تجمع النفايات.
التوعية :
تعتبر التوعية من المسائل الهامة في أعمال المكافحة حيث يجب توضيح أماكن التوالد المختلفة سواءً للذباب أو البعوض لكي تتم المساهمة الجماعية في القضاء على بؤر التوالد واستخدام وسائل المكافحة المنزلية في نفس توقيت أعمال المكافحة بالشوارع والأماكن العامة.
ثالثاً : تقدير كثافة الحشرات :-
يجب أن لا تتم أعمال المكافحة بصفة روتينية بل يجب ربطها تماماً بمدى انتشار الحشرات في المناطق المختلفة وفي الفترات المتباينة والمواسم المختلفة خلال العام الواحد... وتختلف وسائل قياس كثافة الحشرات الطائرة عنها في حالة الحشرات الزاحفة وفيما يلي نبذة موجزة عن قياس كثافة الحشرات.
قياس كثافة الحشرات الطائرة :-
1.   الذباب :
يتم قياس كثافة الذباب بعدة طرق منها :
أ – الشريط اللاصق .
ب- اللوحة الخشبية (الجريد).
ج – الطعم السام.
د – المصيدة القمعية .
هـ- اختيار مساحة قدرها ثلث متر مربع على الحائط وعد الذباب الذي يقف على هذه المساحة خلال نصف دقيقة.
ومن أهم الطرق الشائعة لتقدير كثافة الذباب ما يلي :-
أ - الشريط اللاصق :
وهو عبارة عن شريط يوجد عليه مادة لاصقة تعمل على مسك الذباب في حالة وقوفه عليها وكذلك لها خاصية جذب الذباب ويتم استخدامه عن طريق تعليق هذا الشريط في عدة أماكن مختارة وتعطي أرقام معينة وبعد 24 ساعة من التعليق يتم عد الذباب الموجود على الأشرطة اللاصقة وتدون في جدول ثم يؤخذ المتوسط العام وتقارن المتوسطات ببعضها لمعرفة النتائج التي تم التوصل إليها من جراء استخدام المبيدات (مقارنة العد قبل وبعد المكافحة) أو لتحديد أولويات المناطق التي يلزم توجيه أعمال المكافحة إليها.
ب- اللوحة الخشبية :
هى عبارة عن 16 قطعة طول كل واحدة 24 بوصة وعرض كل منها ¾ بوصة وتوضع بجانب بعضها بمسافات متساوية قدرها ¾ بوصة ، ويتم تقدير الكثافة عن طريق عد الذباب الذي يقف على اللوحة خلال نصف دقيقة .
ج- كيفية قياس كثافة الذباب باستخدام الشريط اللاصق :
1.   مع بداية كل أسبوع يتم تعليق أشرطة قياس كثافة الذباب صباح يوم السبت بواقع 4 شرائط على الأقل في كل منطقة .. بحيث يتم وضعهم طبقاً لما يلي :
أ – شريط في مكان يمثل منطقة ذات كثافة عالية متوقعة (مسلخ .. سوق سمك أو لحوم .. الخ).
ب – يوضع الشريط الثاني في مكان يمثل منطقة كثافتها منخفضة .
ج – يوضع الشريطين الآخرين (أو أكثر) بطريقة عشوائية دون أي اختيار.
ويجب ملاحظة أن لا يقل إجمالي الأشرطة المعلقة عن اثنان وثلاثون شريطاً لاصقاً في كامل المدينة.
2.   يتم عد الحشرات على الأشرطة المعلقة يوم الأحد بنفس ترتيب تعليق الأشرطة أي نبدأ بالشريط الذي تم تعليقه أولاً وننتهي بآخر شريط تم تعليقه.
3.   تسجل النتائج في جدول خاص (النموذج المرفق .. جدول رقم 1).
4.   تقيم نتائج العد من قبل المشرف على قسم المكافحة بحيث توجه أعمال المكافحة صباح يوم الاثنين طبقاً لنتائج قياس الكثافة إلى المناطق ذات الكثافة الأعلى والتي تحتاج بالفعل لأعمال المكافحة.
5.   يتم تعليق أشرطة جديدة في المناطق التي تم رشها بعد الانتهاء فوراً من الرش وفي نفس الأماكن التي تم القياس بها مسبقاً لتحديد مدى نجاح عملية المكافحة.
6.   يتم العد في الأشرطة التي تم تعليقها في المناطق التي أجريت بها المكافحة بعد أربع وعشرين ساعة من التعليق وتسجل تحت عنوان (كثافة الذباب بعد الرش بـ 24 ساعة ) يوم الثلاثاء وتترك الشرائط نفسها بحيث يعاد قراءتها بعد 72 ساعة من الرش "يوم الخميس " (يسجل الرقم الذي يدل على العدد الكلي/شريط) بغض النظر عن القراءة السابقة (نتائج ساعة) .. ويتم تسجيل النتائج الجديدة تحت عنوان (كثافة الذباب بعد الرش بـ 72 ساعة).
7.   خلال الفترة من بداية رش أول منطقة ذات الكثافة الأعلى (يوم الاثنين) حتى يوم الأحد التالي يتم استمرار المكافحة متدرجاً من المناطق الأعلى إلى الأقل كثافة فيما عدا المناطق التي لا تحتاج منطقياً لإجراء المكافحة حتى لو أدى ذلك لعدم خروج أجهزة المكافحة.
8.   تعلق الشرائط الأساسية في بداية كل أسبوع (السبت من كل أسبوع) لتحديد المناطق التي تحتاج المكافحة للدورة الثانية التي تبدأ يوم الاثنين من كل أسبوع.
9.   يلاحظ أن الدورة السابقة لا تنطبق على أوعية تجميع النفايات أو سيارات نقلها حيث يتم رشها طبقاً لبرنامج منفصل يتوقف على نوعية المبيدات المستخدمة.
10.                 يمكن استبدال قياس كثافة الذباب بوسيلة أخرى خلاف طريقة الأشرطة اللاصقة ولكن بنفس الأسلوب الموضح لأخذ النتائج وتسجيلها.

أ – الأرقام الموضحة في رأس الجدول لمجرد التوضيح الآن ولكن لا يتم كتابتها في الجداول المطلوبة.
ب- هذا الجدول يتم عمله أسبوعياً وبالتالي سوف نحصل على بيانات متكررة لكل منطقة لا تقل عن أربع مرات شهرياً يتم تجميعها في جدول مماثل .
ج – العمود المعلم برقم (3) "مكان وضع الشريط بالمنطقة" هذا العمود يسجل به الأرقام من 1 إلى 4 مسلسلة بصفة دائمة وقد تزيد عن ذلك حيث تمثل تسلسل وضع الشريط الخاص بقياس الكثافة أو رقم المكان الذي بدأنا به عملية عد الحشرات بأي وسيلة أخرى خلاف طريقة الشريط اللاصق حيث أوضحنا مسبقاً أن عدد الأماكن التي يتم فيها قياس الكثافة في كل منطقة هي أربعة أماكن على الأقل أحدها يمثل منطقة نتوقع فيها أعلى كثافة وأخرى لمكان يتوقع أن يكون أقل كثافة والمكانين الباقيين (أو أكثر) يتم اختيارهم بطريقة عشوائية.
د – الكثافة قبل الرش :
# يتم عد الحشرات بأية وسيلة طبقاً لما تقدم ويسجل العدد في العمود رقم أربعة أمام كل مكان تم تحديده.
# جمع الأربع قيم السابقة قد تزيد بوضع شرائط زيادة (عمود رقم 4) وتقسم على 4 أو على عدد الأشرطة الفعلي في كل منطقة لينتج المتوسط (عمود رقم 5).
هـ- الكثافة بعد الرش :
# في الأماكن التي يتقرر فيها إجراء مكافحة كيماوية يتم قياس الكثافة في نفس الأربع أماكن التي سجلت فيها الكثافة قبل الرش وتسجل النتائج في (عمود رقم 6).
# يتم جمع القيم في العمود رقم 6 وتقسم على 4 أو عدد القيم الموجودة بالفعل ليحصل على متوسط الكثافة بعد الرش (عمود رقم 7).
و – معدل خفض الكثافة :
يحسب فقط للمناطق التي فيها إجراء عملية المكافحة الكيماوية كما يلي :
معدل الخفض =
(متوسط الكثافة قبل الرش – المتوسط بعد الرش)
× 100
المتوسط قبل الرش
ويسجل الناتج في العمود رقم (8).
ز – مستوى المكافحة :
يسجل في العمود رقم 9 للمناطق التي تمت بها عمليات المكافحة كما يلي :
معدل الخفض مستوى المكافحة
85% فأكثر ممتاز
من 80 – 84.9% جيد
من 75 – 79.9% مقبول
أقل من 75% غير مقبول
ح – يسجل في خانة الملاحظات رقم (10) أسباب عدم الرش في أي منطقة أو أي ملاحظات أخرى.
أ – الأرقام الموضحة في رأس الجدول لمجرد التوضيح الآن ولا يتم كتابتها ضمن الجدول بعد ذلك.
ب- هذا الجدول يتوافق مع التقارير الربع سنوية الخاصة بأعمال المكافحة والتي ترد للإدارة العامة لصحة البيئة من كافة الأمانات والبلديات والمجمعات القروية كما يتوافق مع البيانات المطلوب تسجيلها بالحاسب الآلي بالوزارة.
ج – يتم تحوير هذا الجدول أربع مرات خلال العام الهجري الواحد للأربع فترات المختلفة ويتم استسقاء بياناته من جدول رقم (1) على أن تكون بيانات الشهر في هذا الجدول شاملة لأربع أسابيع من الجدول رقم (1).
د – العمود رقم (2) وهو المتوسط العام للكثافة يحسب من خلال مجموع كل القيم الواردة بالعمود رقم (4) من جدول رقم (1) .. على مدى أربع أسابيع لكافة المناطق المسجلة ثم يقسم هذا المجموع على عدد القيم الداخلية في حساب هذا المجموع حتى للقيمة صفر.
ويلاحظ أن عدد القيم ثابت تقريباً لكل بلدية في هذا العمود بالذات حيث يساوي :
عدد القيم (عمود رقم 2 جدول رقم 2) = عدد المناطق × عدد أماكن قياس الكثافة (أربعة أو أكثر) × عدد الأسابيع .
= عدد المناطق × 4 × 4
= 16 × عدد المناطق
هـ - مكان أعلى كثافة (عمود رقم 3) :
يبحث في قيم الكثافة قبل الرش الواردة بالجدول رقم (1) عمود (4) وخلال الأربع أسابيع أو جدول التجميع الشهري عن أعلى قيمة سجلت وتدون مع رقم مسلسل المنطقة (العمود رقم 1 الجدول رقم 1) التي وجد بها هذا الرقم.
و – متوسط الكثافة (الأعمدة رقم 4 ، 5) :
لحساب متوسط الكثافة قبل الرش يتم عمل الآتي :
يبحث في جدول رقم (1) عن المناطق التي تمت بها أعمال المكافحة فقط وخلال أربع أسابيع متصلة ويتم جمع القيم الواردة بالعمود رقم 5 جدول رقم 1 (متوسط الكثافة قبل الرش) ثم تقسم على عددها ويسجل الناتج في العمود رقم 4 من جدول رقم 2 ويكرر العمل لنفس هذه المناطق بجمع القيم بالعمود رقم 7 جدول رقم 1 ولنفس الفترة ثم يقسم المجموع على عدد القيم الداخلة في حساب هذا المجموع ويسجل الناتج بالعمود رقم 5 من جدول رقم (2).
ز – معدل الزيادة أو الخفض (العمود رقم 6)
يحسب كما يلي :
معدل الزيادة أو الخفض =
 (متوسط الكثافة قبل الرش – المتوسط بعد الرش)
× 100
المتوسط قبل الرش
ويحسب كمعدل خفض إذا كان الناتج رقماً موجباً والعكس بالعكس .
ح – مستوى المكافحة :
يحسب في الجدول رقم (1)
ط – يتم موافاة وكالة الوزارة للشئون الفنية (صحة البيئة) بصورة من الجدول رقم (2) أما الجدول رقم (1) فتحتفظ به البلدية لاحتمال طلبه في أي وقت .
هذا ويجب الإشارة إلى أن الاهتمام بالنظافة ودعم الجهود المبذولة لتحسين مستواها يوفر كثيراً في مجال المكافحة ويجنب المنطقة السلبيات العديدة المصاحبة لأعمال المكافحة الكيماوية إضافة إلى ضرورة الاهتمام بوسائل المكافحة المتكاملة وعلى رأسها المكافحة الهندسية والبيولوجية والميكانيكية التي تمت الإشارة إليها سابقاً.
2.   البعوض :
يتم قياس كثافة البعوض طبقاً للأسلوب الموضح فيما بعد ولكن يجب أن يكون معلوماً أن أساس مكافحة البعوض هو المكافحة الهندسية بالدرجة الأولى والتي توجب التخلص من كافة الأماكن الصالحة لتوالد البعوض كردم البرك والمستنقعات أو تغطية مسارات المياه الجوفية والأمطار والسيول وما إلى ذلك بالإضافة لإمكان استخدام وسائل المكافحة المتكامــــلة (Integrated Control) والتي منها أعمال المكافحة البيولوجية المختلفة أو استخدام منظمات النمو (المواد الشبيهة بالهرمونات) لكسر دورة حياة الحشرات ولا يتم اللجوء لإعمال المكافحة الكيماوية إلا عند الضرورة أو كعامل مساعد.
يتم عد البعوض بإحدى الطرق التالية :
أ – المصيدة .
ب- عدد اللدغات في الساعة لكل رأس.
ج - عدد البعوض الميت بعد رش مبيد صاعق داخل الغرفة .
د – الأنبوبة الماصة .
وهذه الأنبوبة عبارة عن أنبوبة زجاجية قطرها 1سم تقريباً وطولها حوالي 35 سم وتتصل بها أنبوبة مطاطية مع وضع قطعة من الشاش عند مكان الاتصال منعاً لدخول البعوض إلى الفم أثناء المص ويتم العد بشفط وعد جميع البعوض الموجود بغرفة ما مع البحث في الأركان ووراء الأثاث والستائر ، كما يلاحظ اختيار نفس الغرفة وفي نفس الوقت المستخدم في الحالات السابقة لتقدير كثافة البعوض وذلك للمقارنة مع الأشهر السابقة عند الرغبة في تقييم عمليات المكافحة كما يلاحظ أن تكون الغرفة آهلة بالسكان.

هناك تعليقان (2):

إرسال تعليق