السبت، 29 أكتوبر، 2016

البكتيريا

البكتيريا
هي مخلوقات حية مجهرية بدائية النوى(ليس لها نواة ولكنها تحتوي على DNA )ولا تحتوي على عضيات محاطة بأغشية .
* البكتيريا البدائية :
1 ـ بعضها محبة للحموضة و الحرارة : تعيش في بيئات ساخنة حمضية ( بالقرب من فوهات 
     البراكين في قاع المحيط ) .
2 ـ بعضها محب للملوحة : تعيش في أوساط مالحة مثل ( البحر الميت ) .
3 ـ بعضها هوائية ، وبعضها غير هوائية ( مثل المولدة لغاز الميثان ) .

* البكتيريا الحقيقية :
1 ـ توجد في كل مكان ماعدا البيئات القاسية ( عكس البدائية ) .
2 ـ لها جدار خلوي يحتوي على ببتيدوجلايكان ( عكس البدائية ) .
3 ـ لبعضها جدار خلوي ثاني .
4 ـ لبعضها القدرة على القيام بعملية البناء الضوئي مثل ( البكتيريا الخضراء المزرقة ) .

* الفروق بين البكتيريا الحقيقية و البكتيريا البدائية :
1 ـ الحقيقية يحتوي جدارها على ببتيدوجلايكان بينما البدائية لا يحتوي على ببتيدوجلايكان .
2 ـ اختلاف الدهون في الأغشية البلازمية والبروتينات الرايبوزومية وحمض (DNA ) .


* تدوير المواد الغذائية و تثبيت النيتروجين :
أ ـ المحللات أو ( ملتهمة المواد العضوية ) : هي المخلوقات التي (تتغذى) تحصل على الطاقة من المخلوقات الميتة . ومن المحللات ( البكتيريا ) .
ـ تعمل المحللات على : 1 ـ اعادة مواد غذائية إلى التربة .
                              2 ـ تثبيت النيتروجين في التربة .
إذا لم يتم ذلك سوف تُستهلك المواد من التربة و بالتالي يلزمنا استخدام المزيد من الأسمدة .

ب ـ تثبيت النيتروجين : هو تحويل غاز النيتروجين N2  إلى مركبات نيتروجينية يستفيد منها النبات ( حيث تقوم بذلك البكتيريا التي تعيش في العقد النيتروجينية للنباتات البقولية ) .

* الفلورا الطبيعية :
هي البكتيريا النافعة أو غير الضارة التي توجد في جسم الإنسان و التي تتنافس مع البكتيريا الضارة وتمنعها من إحداث المرض .
مثل ( اشيريشيا كولاي ) التي تتبادل المنفعة مع الإنسان  حيث تستفيد من الإنسان المسكن و الغذاء ، وتزود الإنسان بفيتامين K  الذي تمتصه الأمعاء ويمنع تجلط الدم .

* الغذاء و الدواء : من فوائدها :
1 ـ تساعد في صناعة الأغذية مثل ( الجبن ، اللبن ، المخلل ، الشوكولاتة )
2 ـ إنتاج فيتامين B12 و الرايبوفلافين .
3 ـ مهمة في مجال الأدوية و البحث العلمي .
4 ـ إنتاج المضادات الحيوية مثل ( الستربتومايسين  ، التتراسايكلين ، الفانكومايسين  ) .
* البكتيريا المسببة للمرض : تسبب المرض للإنسان و النبات و الحيوان بطريقتين هما :
1 ـ تكاثرها السريع و انتشارها في الجسم .
2 ـ بعضها يفرز        سموم : مثل (المسببة لتسمم الغذاء تفرز سم يشل الجهاز العصبي )
                            مواد أخرى : مثل ( المسببة لتسوس الأسنان تفرز حمض ينخر الأسنان )    

{الفيروسات و البريونات }
{ الفيروسات }
* الفيروس : هو شريط غير حي من المادة الوراثية يحاط بغلاف بروتيني ، لا يتضاعف من
   تلقاء نفسه ، و يغزو الخلايا الحية و يسبب لها أمراضاً .
* حجم الفيروس :هي أصغر التراكيب المسببة للمرض ولا ترى إلا بأقوى المجاهر الإلكترونية  ، حيث يتراوح حجمها ما بين 5 ـ 300 نانومتر .

* أصل الفيروسات : النظرية الأكثر احتمالاً هي أن الفيروسات نشأت من الخلايا ( فالمادة
   الوراثية فيه شبيهة بالجينات الخلوية ) .
* تركيب الفيروس :
 1 ـ حمض نووي ( مادة وراثية ) : إما DNA   أو RNA  .
 2 ـ غلاف بروتيني ( محفظة ) : يحيط بالحمض النووي .
{ العدوى الفيروسية }
س / كيف يتكاثر الفيروس ( كيف تحدث العدوى ) ؟
لكي يتكاثر الفيروس لابد من دخول جيناته ( مادته الوراثية ) إلى داخل الخلية و يحدث ذلك كالتالي :
1 ـ يلتصق الفيروس بالغشاء الخلوي ( البلازمي ) للخلية بشرط إذا وجد مستقبلات خاصة (وهذا يفسر عدم قدرة الفيروسات الانتقال بين الخلايا المختلفة ).
2 ـ  تدخل المادة الوراثية إلى سيتوبلازم الخلية ( أحيانا يدخل الفيروس بأكمله ثم تتحرر المادة الوراثية ).
3 ـ ثم يستخدم خلية العائل للتضاعف ( التكاثر ) بإحدى طريقتين هما :
أ ـ دورة التحلل : حيث تصنع خلية العائل نسخ عديدة من المادة الوراثية للفيروس( إما DNA   أو RNA  ) ثم تُصنع مجموعة من الأغلفة البروتينيه  يحاط كل حمض نووي بغلاف بروتيني مكوناً فيروسات جديدة ، ثم تخرج الفيروسات من الخلية إما بـ ( الإخراج الخلوي أو بانفجار الخلية أو تحللها ) باحثة عن خلايا جديدة تصيبها. مثل  فيروسات ( الرشح و الأنفلونزا )
ب ـ الدورة الاندماجية :   في بعض الحالات يندمج DNA  الفيروس مع كروموسوم الخلية ويبقى كامناً لعدة أشهر أو لسنوات . ثم بعد ذلك ينشط ( بسبب عوامل مختلفة ) ويبدأ بالتكاثر مكوناً فيروسات جديدة تخرج من الخلية بالطرق السابقة . مثل فيروس ( القوبا التناسلية ) .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق