السبت، 15 أكتوبر، 2016

التخطيط الإقليمي للمدن



التخطيط الإقليمي للمدن

التخطيط الإقليمي: هو دراسة الموارد والإمكانات الطبيعية والبشرية المستمرة وغير المستمرة في منطقة محددة بهدف الارتقاء بها.

ومن أهم الحلول التي يطرحها المختصون في مجال التخطيط ما يلي:
1- التوازن الإقليمي في التنمية.
2- أن يتم التخطيط في إطار شمولي واسع.
3- أن تتصف عمليات التخطيط بالمرونة.
4- إصدار القوانين التي من خلالها يمكن السيطرة على أبعاد ومشكلات المدن.

أساليب توسع استخدام الأراضي في المدن :
1- الإمكانات المتاحة.
2- الإمكانات المحاذية للمدينة.
3- الإمكانات البعيدة عن المدينة الرئيسة ( مدن التوابع )

أهم أساليب تنمية المدن عمرانياً :
أسلوب الزحف - أسلوب القفز - أسلوب النمو المتعدد

أشكال تخطيط المدن

1- التخطيط الشبكي: وفيه تتقاطع شوارع المدن مع بعضها البعض بزاوية قائمة وتعتبر مدينة أبو ظبي واحدة من هذه المدن، ومن أهم أسباب انتشاره سهولة رسمه على الورق وسهولة تنفيذه على الطبيعة.

2- التخطيط الدائري: وهو من أقدم أشكال التخطيط ومن أهم مدن العالم التي اتخذت هذا النوع لندن وباريس


3- التخطيط الشريطي: وهو من أكثر أشكال المدن انتشاراً وذلك بسبب:-
- سهولة نمو مركز المدينة.
- قلة المشكلات الناجمة عنه.
- سهولة معرفة الاتجاهات في المدينة.
- إمكانية استيعاب أعداد سكانية أكبر.


المدن الذكية: وهي المدينة التي تتوافر فيها الخدمات الالكترونية بكفاءة عالية باستخدام تقنية الاتصالات السلكية واللاسلكية، وتكون الخدمات الحكومية متوفرة بشكل سهل عبر المواقع الالكترونية.

متطلبات المدن الذكية:
1- مجال الاتصالات
2- مجال النقل
3- المجال الأمني
4- المجال الصحي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق