السبت، 15 أكتوبر، 2016

خصائص ومشاكل الزراعة في الولايات المتحـدة الأمريكـية

خصائص ومشاكل الزراعة في الولايات المتحـدة الأمريكـية :

    1 – الـخـصـائـص :
أ – اتـسـاع المـسـاحـة المـخـصصـة للزراعـة 2.6 م كـلـم2.
ب – تـنـوع الـمـحـاصـيـل الـزراعـيـة مـمـا سـاعـد عـلـى تـحـقـيـق الاكـتـفـاء الـذاتـي.
جـ – الـتـخـصـص الاقـلـيـمـي ( ظـاهـرة الـنـطـاقـات ) مـمـا سـهـل عـمـلـيـة اسـتـعـمـال الآلـة بـشـكـل واسـع، واسـتـحـواذ الـوحـدات الانـتـاجـيـة الـكـبـرى عـلـى 65% مـن الـمـسـاحـة الـمـزروعـة وتـقـدم 80% مـن الانـتـاج الـزراعـي.
د - ضـآلـة عـدد الـعـامـلـيـن فـي الـقـطـاع الـفـلاحـي.
هـ – الاسـتـعـمـال الـواسـع لـلـطـرق الـعـلـمـيـة.
و – إرتـبـاط الـزراعـة الأمـريـكـيـة بـمـؤسـسـات مـالـيـة وصـنـاعـيـة حـيـث تـزود هـذه الأخـيـرة الـفـلاحـيـن بـالـعـتـاد والأسـمـدة وتـشـرف عـلـى تـحـويـل وتـسـويـق الانـتـاج.
 ز – وفـرة الانـتـاج واحـتـلالـهـا مـراتـب عـالـمـيـة فـي الـعـديـد مـن الـمـحـاصـيـل كـالـقـمـح، الـذرة والـقـطـن.

2 -  الـمـشـاكـل :
بـالـرغـم مـن الـتـقـدم الـزراعـي لـلـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة إلاّ أنـهـا لا تـزال تـعـتـرضـهـا جـمـلـة مـن الـمـشـاكـل يـمـكـن إجـمـالـهـا فـيـمـا يـلـي :
أ - الـتـضـخـم فـي الانـتـاج الـزراعـي : الـذي أصـبـح مـشـكـلـة رئـسـيـة وهـذا مـادفـع بـالـدولـة إلـى إتـخـاذ مـجـمـوعـة مـن الـحـلـول وتـتـمـثـل فـي الآتـي :
* دعـم وحـمـايـة اسـعـار الـمـواد الـغـذائـيـة الأسـاسـيـة ( الـقـمـح ).
* الـتـحـكـم فـي الانـتـاج بـوضـع بـرامـج فـلاحـيـة بـهـدف تـقـلـيـص الـمـسـاحـات الـزراعـيـة.
* تـقـديـم دعـم مـادي لـلـزارعـي مـقـابـل الـتـخـلّـي عـن اسـتـغـلال الأرض ( جـزئـًيـا ).
* تـكـفـل الـدولـة بـالـبـحـث عـن الأسـواق الـخـارجـيـة لـتـسـويـق الـفـائـض.
ب - انـجـراف الـتـربـة : ويـتـجـلّـى ذلـك بـوضـوح فـي الإقـلـيـم الـغـربـي بــسـبـب شـدّة الانـحـدارات وقـلّـه الـغـطـاء الـنـبـاتـي. ولـمـحـاربـة هـذه الـظـاهـرة تـم الـلّـجـوء إلـى إقـامـة مـصـاطـب اصـطـنـاعـيـة، والـتـشـجـيـر الـواسـع. وزراعـة الأراضـي حـسـب مـنـاسـيـب الإرتـفـاع ( مـنـحـنـيـات الـتـسـويـة ).

جـ – إجـهـاد الـتـربـة وإرهـاقـهـا : وذلـك راجـع إلـى الاسـتـغـلال الـواسـع لـلارض ( الـتـخـصـص الـزراعـي ) ولـلـتـغـلـب عـلـى هـذه الـمـشـكـلـة عـمـلـت عـلـى تـكـثـيـف إسـتـعـمـال الأسـمـدة وإتـبـاع أسـلـوب الـدورة الـزراعـيـة.

د – الـهـجـرة الـريـفـيـة : وتـعـود إلـى :
     * إنـخـفـاض الـدخـل الـزراعـي.
     * تـراكـم الـديـون عـلـى الـفـلاحـيـن الـصـغـار وعـجـزهـم عـن تـسـديـدهـا.
     * دخـول الآلـة مـحـل الإنـسـان، مـمـا دفـع بـالـعـديـد مـن الـفـلاحـيـن إلـى هـجـرة الأرض والالـتـحـاق بـالـقـطـاع الـصـنـاعـي أو الـصـيـد الـبـحـري أو قـطـاع الـخـدمـات.

هـ – الـكـوارث الـطـبـيـعـيـة : مـثـل الـفـيـاضـانـات وهـو مـا حـدث عـام 1993 حـيـث أغـرق نـهـر الـمـسـيـسـيـبـي مـسـاحـات زراعـيـة شـاسـعـة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق