السبت، 8 أكتوبر، 2016

التكتلات الاقتصاديه

التكتلات التجارية الاقتصاديه في العالم
العلاقات المحلية والوطنية والدولية بين الدول والأقاليم.
الروابط بين الدول.
1.    يعدد أهداف منظمة التجارة العالمية.
2.    يعدد أهداف منظمة الأغذية والزراعة.
3.    يذكر أنشطة منظمة الأغذية والزراعة
4.    يوضح مفهوم السوق الأوروبية المشتركة.
5.    يعدد أهداف مجلس التعاون الخليجي.
6.    يبين وظائف أجهزة مجلس التعاون الخليجي.
7.    يوضح مجالات التعاون بين دول مجلس التعاون الخليجي.

المحتويات :
1 ــ منظمة التجارة العالمية .
2 ــ منظمة الأغذية والزراعة .
3 ــ الاتحاد الأوروبي ( السوق الأوروبية المشتركة )
4 ــ مجلس التعاون الخليجي .

1.منظمة التجارة العالمية
تتكون منظمة التجارة العالمية من 147 دولة ومقرها في جنيف بسويسرا, ولقد ظهرت للوجود عام 1947 بعد مؤتمر هافانا بكوبا.
أهدافها:
تهدف  المنظمة إلى تحرير التجارة الدولية من القيود الجمركية وإلغاء نظام الحصص في الواردات وعدم إخضاع تجارة العبور(الترانزيت) للضرائب والجمارك ومعالجة مشكلة إغراق الأسواق بالبضائع الأجنبية والعمل على خفض دعم الدول الصادرات الزراعية.
كما أن لمنظمة التجارة العالمية دوراً كبيراً في حل المنازعات التجارية بين الدول والعمل على فتح الأسواق الدولية أمام تدفق السلع والخدمات ويرى البعض أن المنظمة سوف تكون أداة من أدوات الدول الكبرى الغنية، بالضغط الاقتصادي على الدول النامية الفقيرة كما هو الحال مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي للتعمير.
وتتشارك إحدى عشرة دولة  عربية   في اتفاقية الجات بعضوية كاملة وهي : قطر ، مصر ، البحرين ، الأردن ، الإمارات، تونس ، الكويت ، المغرب ، جيبوتي ، موريتانيا ، وهناك دول أخرى ينتظر قبولها من عضوية المنظمة وهي لبنان والسعودية والجزائر واليمن.
2.  منظمة الأغذية والزراعة " الفاو "
( Food and Agriculture Organization, FAO)
منظـمة الأغـذية والـزراعة (الفاو) هـي إحـدى المنظمات المتخصصة التابعة للأمم المتحدة، مقرها في روما ويبلغ عدد أعضائها 190 عضواً .

تقود الجهود الدولية للقضاء على الجوع في العالم ، وتعمل على خدمة الدول المتقدمة والدول النامية على حد سواء، كما أنها مصدر للمعرفة والمعلومات الدقيقة ، وتقوم بمساعدة البلدان النامية والبلدان في مرحلة التطور على تطوير وتحسين ممارسات الزراعة، والغابات ومصايد الأسماك، وتوفير الغذاء الجيد ، وتحقيق الأمن الغذائي للجميع.
أهداف المنظمة:
1.    النهوض بمستويات التغذية .
2.    تحسين القدرة الإنتاجية الزراعية .
3.    ترقية الأوضاع المعيشية لسكان الريف.
4.    الإسهام في نمو الاقتصاد العالمي.
5.    توفير الغذاء الجيد ، وتحقيق الأمن الغذائي للجميع .
أنشطة المنظمة تشمل أربعة مجالات رئيسية:
1.    إتاحة المعلومات. تعمل المنظمة كشبكة للمعارف، حيث تستعين بخبرة موظفيها من المختصين في ميادين الزراعة والغابات ومصايد الأسماك والثروة الحيوانية والتغذية وعلم الاجتماع والاقتصاد والإحصاء، وغيرهم من المهنيين، في جمع وتحليل البيانات ونشرها لخدمة التنمية. ويصل عدد زوار موقع المنظمة على الإنترنت إلى نحو مليون زائر شهرياً لتصفح الوثائق التقنية والإطلاع على أوجه تعاون المنظمة مع المزارعين. كما تُصدر المنظمة مئات البيانات الصحفية والتقارير والكتب، وتوزع باقة من المجلات، وتنتج العديد من الأقراص المضغوطة، وتستضيف العشرات من المنتديات الإلكترونية.
2.    اقتسام الخبرات في مجال السياسات. تضع المنظمة خبرتها المديدة تحت تصرف الأعضاء لرسم السياسات الزراعية ودعم التخطيط وإعداد التشريعات الفعالة، وإرساء الإستراتيجيات القطرية اللازمة لتحقيق أهداف التنمية الريفية والتخفيف من وطأة الجوع.
3.    توفير الملتقى للبلدان. يشهد المقر الرئيسي للمنظمة ومكاتبها الميدانية كل يوم لقاء العشرات من واضعي السياسات والخبراء من مختلف أرجاء العالم الذين يعملون على صياغة الاتفاقيات المتصلة بالقضايا الرئيسية للأغذية والزراعة. وبوصفها منتدى محايداً، تهيئ المنظمة فرصة التقاء البلدان الغنية والفقيرة معاً للتوصل إلى تفاهم مشترك.
4.    نقل المعارف إلى الميدان. توضع معارف المنظمة الواسعة موضع الاختبار في آلاف المشروعات الميدانية في مختلف أنحاء العالم. وتحشد المنظمة وتدير ملايين الدولارات من البلدان الصناعية والمصارف الإنمائية والمصادر الأخرى لضمان نجاح المشروعات في بلوغ أهدافها. وتوفر المنظمة المعرفة التقنية اللازمة، كما توفر في حالات قليلة مقادير محدودة من التمويل. وفي أوقات الأزمات، نعمل جنباً إلى جنب مع برنامج الأغذية العالمي والوكالات الإنسانية الأخرى لحماية سبل المعيشة في الريف ومساعدة الناس في إعادة بناء حياتهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق