السبت، 15 أكتوبر، 2016

دور الـزراعـة الأمـريـكـيـة اقـتصـاديـا وسـياسـيا

دور الـزراعـة الأمـريـكـيـة اقـتصـاديـا وسـياسـيا

    1 - الـدور الاقـتـصـادي :
يـتـضـح الـوزن الاقـتـصـادي لـلـزراعـة الأمـريـكـيـة فـي كـمـيـة الإنـتـاج الـضـخـمـة لـمـخـتـلـف الـمـحـاصـيـل الـزراعـيـة مـمـا سـمـح لـهـا بـإحـتـلال الـصـدّارة الـعـالـمـيـة فـي تـصـديـر الـمـواد الـغـذائـيـة حـيـث تـصـل نـسـبـة الـتـصـديـر 60% مـن إنـتـاج الـحـبـوب، وتـسـاهـم الـزراعـة بـ 25% مـن حـجـم الـصـادرات والـتـي تـعـادل 3% مـن الـدخـل الـقـومـي.
ورغـم ضـآلـة هـذه الـنـسـبـة فـإنـهـا تـسـاهـم فـي تـخـفـيـف الـعـجـز الـتـجـاري وتـطـويـر ودعـم الـقـطـاع الـصـنـاعـي بـمـا تـوفـره مـن مـواد أولـيـة لـلـعـديـد مـن الـصـنـاعـات، كـالـصـنـاعـات الـزراعـيـة ( الـقـطـن، الـتـبـغ، الـجـلـود والألـبـان )... إلخ. وهـنـا يـتـضـح الـتـكـامـل الاقـتـصـادي بـيـن الـقـطـاعـيـن.
     2 - الـدور الـسـيـاسـي :
بـفـضـل قـوة إنـتـاجـهـا الـزراعـي وتـحـكـمـهـا فـي تـجـارتـه الـعـالـمـيـة أصـبـحـت الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة تـسـتـخـدم هـذه الـقـوة الإنـتـاجـيـة لأعـراض اسـتـراتـيـجـيـة وسـيـاسـيـة وهـذا مـا يـؤكـده مـا يـلـي :
قـال الـسـيـد جـورج مـاك غـفـرن : رئـيـس لـجـنـة مـجـلـس الـشـيـوخ الامـريـكـي لـلـتـغـذيـة " انـنـا نـوزع الـفـائـض الـغـذائـي لـيـس عـلـى أسـاس الاحـتـيـاجـات الأكـبـر الـحـاحًـا، بـل بـنـاءً عـلـى اعـتـبـارات سـيـاسـيـة خـارجـيـة. وبـعـبـارة آخـرى فـإنـنـا نـسـتـعـمـل الـتـغـذيـة.."
كـمـا صـرح جـون بـلـوك : كـاتـب الـدولـة لـلـزراعـة الأمـريـكـي.
" تـعـد الـتـغـذيـة مـن أقـوى الأسـلـحـة الـتـي نـمـلـكـهـا لـلـحـفـاظ عـلـى الـسـلام فـي الـعـالـم ونـنـوي اسـتـعـمـالـهـا فـي الـسـنـوات الآتـيـة، وكـلّـمـا إسـتـفـحـلـت الـتـبـعـيـة الـغـذائـيـة لـلـبـلـدان الأخـرى تـجـاه الـصـادرات الـزراعـيـة الأمـريـكـيـة وبـالـتـالـي هـذه الـدول الـتـابـعـة لا تـسـتـطـيـع مـعـارضـتـنـا…"


- الـمـسـاعـدات الـغـذائـيـة الـتـي تـقـدمـهـا الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة تـقـتـصـر عـلـى الأنـظـمـة الـمـوالـيـة لـهـا، ومـمـارسـتـهـا لـحـصـار اقـتـصـادي عـلـى الـدول الـتـي تـعـارض سـيـاسـتـهـا مـثـلـمـا حـدث لـلاتـحـاد الـسـوفـيـاتـي عـام 1973 عـنـدمـا رفـض الـسـمـاح لـعـدد مـن الـيـهـود الـسـوفـيـات بـالـهـجـرة إلـى فـلـسـطـيـن. وتـقـديـم إعـانـات غـذائـيـة لـمـصـر إثـر تـوقـيـع مـعـاهـدة كـامـب دايـفـيـد.
- الاسـتـنـتـاج :
ومـن خـلال هـذا نـسـتـنـتـج أن الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة تـمـلـك الـوسـائـل الـضـروريـة لـلـضـغـط كـمـا حـدث ذلـك ضـد الـدول الاشـتـراكـيـة خـاصـة الأتـحـاد الـسـوفـيـاتـي ( سـابـقـًا ) وبـعـض دول الـعـالـم الـثـالـث الـتـي تـرفـض أن تـسـايـر الـنـهـج الـسـيـاسـي لـلـولايـات الـمـتـحـدة ( كـالـعـراق، لـيـبـيـا، كـوبـا وإيـران ...إلـخ )


V – أسـئـلـة الـتـصـحـيـح الـذاتـي :

س1 - مـثـل بـيـًـانـيـا جـدول تـطـور انـتـاج الـمـحـاصـيـل الآتـيـة مـع الـتـعـلـيـق ؟

السنوات/ المحصول    1955 1974 1983 1989
الـقـمـح 25.4  48.8  70.6  55.5
الـذرة   82     118   194.5         191.1
الـقـطـن          8.6    6.5    7.7    2.7

                                                                      الوحدة / مليون طن.

س2 – كـيـف تـفـسـر انـتـشـار الـزراعـة الـمـرويـة فـي غـرب الـولايـات الـمـتـحـدة ؟

س3 – إنـطـلاقـا مـن دراسـتـك لـلانـتـاج الـزراعـي الأمـريـكـي. إسـتـنـتـج خـصـائـص الـزراعـة الأمـريـكـيـة ؟
VI - أجـوبـة الـتـصـحـيـح الـذاتـي :

ج1 – تـطـور إنـتـاج الـقـمـح، الـذرة والـقـطـن فـي الـو . م . أ.



المقياس :
الانتاج : 1 سم : 20 مليون طن.
السنوات : 1 سم : 3 سنوات.
- الـتـعـلـيـق :
مـن خـلال الـتـمـثـيـل الـبـيـانـي لـلـمـحـاصـيـل الـزراعـيـة الـمـذكـورة نـسـتـنـتـج مـايـلـي :
- تـطـور ونـمـو الانـتـاج الـزراعـي وخـاصـة إنـتـاج الـذرة وهـذا يـرجـع الـى تـوفـر الـعـديـد مـن الـعـوامـل الـمـسـاعـدة عـلـى ذلـك مـثـل اتـسـاع الـمـسـاحـة الـزراعـيـة، وخـصـوبـة الـتـربـة ووفـرة الـمـيـاه ورؤوس الأمـوال، وكـذا تـطـور الـبحـث الـعلـمي الـزراعي والأسواق الـداخلية والـخـارجـيـة.
- ظـاهـرة الـتـذبـذب فـي الانـتـاج الـزراعـي الأمـريـكـي وهـذا يـرجـع أحـيـانـًا إلـى الـظـروف الـطـبـيـعـيـة كـالـجـفـاف والـفـيـضـانـات وأحـيـانـًا إلـى الـسـيـاسـيـة الأمـريـكـيـة فـي الـمـيـدان الـفـلاحـي كـتـشـجـيـعـهـا لـلـفـلاح الأمـريـكـي عـلـى تـخـفـيـض الإنـتـاج لـلـمـحـافـظـة عـلـى الأسـعـار وخـدمـة الـمـصـالـح الأمـريـكـيـة الاقـتـصـاديـة والـسـيـاسـيـة لإبـقـاء قـبـضـتـهـا عـلـى الاسـواق الـعـالـمـيـة وإذلال الـشـعـوب الـجـائـعـة.

ج2  - تـفـسـيـر انـتـشـار الـزراعـة الـمـرويـة فـي غـرب الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة :

فـعـلاً ان الـزراعـة الـمـرويـة تـسـود خـاصـة الـمـنـاطـق الـغـربـيـة مـن الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة وذلـك بـسـبـب الـظـروف الـمـنـاخـيـة غـيـر الـمـلائـمـة، حـيـث قـلّـة الأمـطـار ولـهـذا انـشـئـت الـعـديـد مـن الـسـدود لـتـخـزيـن الـمـيـاه لـري الأراضـي الـزراعـيـة بـهـذه الـمـنـطـقـة الـتـي تـسـودهـا الـزراعـة الـتـي تـلائـم ظـروف الـمـنـطـقـة مـثـل زراعـة الـقـمـح فـي الـشـمـال والـبـنـجـر الـسـكـري والـخـضـر فـي الـوسـط والـقـطـن فـي الـجـنـوب حـيـث تـتـوفـر الـمـيـاه والـحـرارة الـلاّزمـتـيـن 


ج3 - خـصـائـص الـزراعـة الأمـريـكـيـة :

أ – الـمـسـاحـة الـواسـعـة : إن الـمـسـاحـة الـمـزروعـة فـي الـولايـات الـمـتـحـدة الأمـريـكـيـة تـتـمـيـز بـالإتـسـاع ولـهـذا تـسـود الـوحـدات الـزراعـيـة الـكـبـرى والـتـي تـفـوق الـ 100 هـكـتـار فـي مـعـظـم الـمـنـاطـق وخـاصـة الـسـهـول الـوسـطـى.

ب – زراعـة الـمـيـكـنـة : وهـذا بـالاسـتـعـمـال الـواسـع لـلآلات الـزراعـيـة مـثـل الـجـرارات ( 5 مـلـيـون جـرار ) ( 12 مـلـيـون آلـة حـاصـدة، دارسـة ). ومـمـا سـاعـد عـلـى ذلـك اتـسـاع الأراضـي الـزراعـيـة.

جـ - زراعـة عـلـمـيـة : إذ أن الزراعـة الأمـريـكـيـة تـعـتـمـد عـلـى الأبـحـاث الـعـلـمـيـة الـمـتـطـورة وتـطـبـيـقـهـا مـيـدانـيًـا مـثـل إيـجـاد أنـواع جـديـدة مـن الـبـذور وبـالـتـالـي الـرفـع مـن الـمـردوديـة الـزراعـيـة فـمـردوديـة الـهـكـتـار مـن الـذرة تـصـل إلـى 50 قـنـطـار سـنـويًـا.

د - زراعـة مـتـخـصـصـة : فـالـفـلاح الأمـريـكـي إخـتـار لـكـل إقـلـيـم مـا يـنـاسـبـه مـن مـحـاصـيـل زراعـيـة فـنـجـد الـجـنـوب مـثـلاً مـتـخـصـصـًـا فـي زراعـة الـقـطـن والـذرة فـي الـوسـط والـقـمـح غـرب نـطـاق الـذرة والـزراعـات الـمـداريـة مـثـل الـبـنـجـر الـسـكـري وإقـلـيـم كـالـيـفـوريـنـا فـي الـمـحـاصـيـل الـمـتـوسـطـيـة مـثـل الـحـوامـض.

هـ - زراعـة نـقـديـة : إن الـفـلاح الأمـريـكـي يـنـتـج بـهـدف الـتـصـديـر لا بـهـدف سـد الـحـاجـة كـمـا هـو الـحـال فـي الـكـثـيـر مـن دول الـعـالـم والـدلـيـل عـلـى ذلـك أن أمـريـكـا تـصـدر 60% مـن إنـتـاجـهـا لـلـقـمـح وشـعـار الـفـلاح فـي أمـريـكـا هـو "كـيـف نـبـيـع لا كـيـف نـنـتـج".

و - كـثـرة الانـتـاج وتـنـوعـه : وهـذا مـا لاحـظـنـاه مـن خـلال الانـتـاج الـزراعـي وتـوزيـعـه عـلـى مـخـتـلـف الـنـطـاقـات الـزراعـيـة.
.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق