الجمعة، 8 مايو، 2015

وزن البحر الرّجز




بحر الرّجز
وزن البحر الرّجز التّامّ هو :
مستفعلن مستفعلن مستفعلن                   مستفعلن مستفعلن مستفعلن
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ /        ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ
وزن مجزوء البحر الرّجز هو :        مستفعلن مستفعلن     مستفعلن مستفعلن
للتّفعيلة الرّئيسة مستفعلن ـ ـ ب ـ  صور فرعيّة هي :
1 – متفعلن   ب ـ ب ـ   وترد في أي مكان من البيت .
2 – مستعلن  ـ ب ب ـ    وترد في أي مكان من البيت .
3 – مستفعل   ـ ـ ـ      لا تأتي إلاّ عروضـًا أو ضربـًا .
4 – متفعل     ب ـ ـ      لا تأتي إلاّ عروضـًا أو ضربـًا .
العروض : آخر تفعيلة من الشّطر الأوّل .                الضّرب :  آخر تفعيلة من الشّطر الثّاني .
مفتاح البحر الرّجز : في أبحر الأرجاز بحرٌ يسهلُ             مستفعلن مستفعلن مستفعلن  ( حفظ )
في    أب    ح    رل    أر   جا   ز     بح   رن     يس     ه      لو
ـ     ـ    ب    ـ /    ـ   ـ    ب   ـ /  ـ      ـ      ب     ـ
صورة البحر :       التّفعيلة 1                       التّفعيلة 2              التّفعيلة 3
                ـ ـ ب ـ                    ـ ـ ب ـ             ـ ـ ب ـ   هنا نفرّق بين السّريع
        أو      ب ـ ب ـ                    ب ـ ب ـ             ب ـ ب ـ   وبين الرّجز
        أو      ـ ب ب ـ                    ـ ب ب ـ             ـ ب ب ـ
        أو                                                             ـ ـ ـ
        أو                                                             ب ـ ـ
دارٌ لسلمى إذ سليمى جارةٌ                    قفرى ترى آياتها مثلَ الزُّبُرْ
دا    رن     ل   سل    مى     إذ     س   لي    مى     جا    ر    تن
ـ   ـ     ب    ـ /     ـ    ـ     ب    ـ /   ـ      ـ     ب    ـ
مستفعلن               مستفعلن                       مستفعلن
قف     رى     ت    رى     أا     يا     ت    ها    مث    لز    ز    بر
ـ      ـ      ب     ـ /    ـ     ـ    ب    ـ /   ـ     ـ    ب    ـ
مستفعلن                       مستفعلن               مستفعلن
قد هاج قلبي منزلٌ                     من أمِّ عمرٍو مقفرُ
قد   ها    ج    قل    بي    من  ز    لن            من    أم    م     عم     رن      مق    ف    رو
ـ   ـ    ب    ـ /   ـ     ـ   ب   ـ            ـ     ـ    ب     ـ   /   ـ      ـ     ب    ـ
مستفعلن                  مستفعلن                    مستفعلن                       مستفعلن
القلب منها مستريحٌ سالمٌ                      والقلب منّي جاهدٌ مجهودُ
أل    قل    ب    من    ها     مس    ت    ري     حن    سا      ل      من
ـ    ـ    ب    ـ  /   ـ    ـ       ب    ـ   /   ـ       ـ      ب     ـ
مستفعلن               مستفعلن                       مستفعلن
ول     قل     ب      من      ني      جا      ه     دن     مج     هو     دو
ـ     ـ      ب      ـ /     ـ      ـ       ب     ـ  /   ـ     ـ     ـ
مستفعلن                       مستفعلن                       مستفعل
كالشّمس من جمرة عبد شمسِ                 غضبى سختْ نفسي لها بنفسي
كش     شم     س     من      جم     ر     ة    عب     د     شم     سي
ـ       ـ      ب      ـ /     ـ      ب    ب    ـ  /   ب     ـ     ـ
مستفعلن                       مستعلن                                متفعل
غض     بى     س    خت      نف    سي     ل    ها     ب    نف     سي
ـ       ـ       ب     ـ /      ـ     ـ      ب    ـ /   ب     ـ      ـ
مستفعلن                       مستفعلن                       متفعل

لم أدر جنّيٌّ سباني أم بَشَرْ               أم شمسُ ظهرٍ أشرقتْ لي أم قَمَرْ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ     ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ
مستفعلن     مستفعلن      مستفعلن       مستفعلن    مستفعلن      مستفعلن
أم ناظرٌ يهدي المنايا طرْفُهُ              حتّى كأنّ الموت منهُ في النّظَرْ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ     ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ
مستفعلن         مستفعلن    مستفعلن     مستفعلن     مستفعلن     مستفعلن
تُحْييْ قتيلاً ما لهُ من قاتلٍ                   إلاّ سهام الطّرْفِ ريْشَتْ بالحورْ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ              ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ
مستفعلن     مستفعلن      مستفعلن          مستفعلن       مستفعلن     مستفعلن
من ذا يداوي القلب من داء الهوى            إذ لا دواء للهوى موجودُ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                ـ ـ ب ـ / ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ
مستفعلن      مستفعلن    مستفعلن                   مستفعلن      متفعلن       مستفعل
تدريب : قطّع الأبيات الآتية مبيّنـًا الصّور الّتي جاءت عليها تفعيلة الرّجز :
رواية الأشعار                                 تكْسوْ الأديب العاري
ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ                         ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ
متفعلن        مستفعل                         مستفعلن      مستفعل
وتطرب الإخوانا                               وتذهب الأحزانا
ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ                         ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ
متفعلن       مستفعل                          متفعلن                مستفعل
وتنعش العشّاقا                                        وتونس المشتاقا
ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ                         ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ
متفعلن               مستفعل                         متفعلن                مستفعل
وتنسخ الأحقادا                                        وتثبت الودادا
ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ                         ب ـ ب ـ / ب ـ ـ
متفعلن       مستفعل                            متفعلن       متفعل
مشطور الرّجز ( الأرجوزة ) :  قطّع الأبيات الآتية ، ثمّ بيّن تفعيلاتها :
إنّ اللّيالي أسرعتْ في نقْضي                                      أخذن بعضي وتركن بعضي
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ                       ب ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ب ـ ـ
مستفعلن      مستفعلن     مستفعل                       متفعلن       مستعلن        متفعل


حَنَيْنَ طولي وطوين عرضي                               أقعدنني من بعد طول نهْضِ
ب ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ب ـ ـ                       ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ـ ـ
متفعلن        مستعلن      متفعل                         مستفعلن    مستفعلن      متفعل
تدريب : قطّع الأبيات الآتية :
يا طيبَ يومٍ بالمروج الخُضْرِ                          سَرَقُتُهُ مُخْتلسـًا من عُمري
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ                   ب ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ـ ـ ـ
مستفعلن     مستفعلن     مستفعل                    متفعلن               مستعلن       مستفعل
والطّلّ قد كلّل هام الزّهْرِ                               فعطَّرَ الأرجاءَ طيبُ النّشْرِ
ـ ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ـ ـ ـ                   ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ
 مستفعلن     مستعلن      مستفعل                   متفعلن               مستفعلن      مستفعل
باكرتُها بعد انْبلاج الفجرِ                               عند انْبساط الشّفَقِ المُحْمَرِّ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ                   ـ ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ـ ـ ـ
مستفعلن      مستفعلن      مستفعل                  مستفعلن      مستعلن       مستفعل
والطّيرُ في لُجِّ المياهِ تسْري                           كأنّها سَفائنٌ في بَحرِ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ـ ـ                   ب ـ ب ـ / ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ
مستفعلن      مستفعلن     متفعل                     متفعلن        متفعلن       مستفعل
مجزوء الرّجز : قطّع البيتين الآتيين :
دمشق في أوصافها                                   جنّة خلدٍ راضيهْ
ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                              ـ ب ب ـ / ـ ـ ب ـ
متفعلن               مستفعلن                                        مستعلن        مستفعلن
أما ترى أبوابها                                               قد جعلت ثمانيهْ
ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                              ـ ب ب ـ / ب ـ ب ـ
متفعلن               مستفعلن                                        مستعلن       متفعلن
نشاط : قطّع البيتين الآتيين ، وبيّن بحرهما :
لا يستخفّنَّ الفتى بعدوّهِ                                       أبدًا وإنْ كان العدوّ ضئيلا
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ب ـ ب ـ             ب ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ب ـ ـ 
متْفاعلن      متْفاعلن      متَفاعلن                    متَفاعلن          متْفاعلن      متَفاعلْ   بحر الكامل
إنّ القذى يؤذي العيون قليلهُ                           ولربّما جرح البعوضُ الفيلا
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ب ـ ب ـ             ب ب ـ ب ـ / ب ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ 
متْفاعلن      متْفاعلن      متَفاعلن                   متَفاعلن         متَفاعلن         متْفاعلْ  بحر الكامل
التّدريبات : 1 ) قطّع الأبيات الآتية مبيّنـًا تفعيلاتها ، وما طرأ عليها من تغيير :
الحمد لله الّذي قد فقّـها                       في الدّين خيرَ الخلْق من أُلي النّهى
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ـ ب ـ
مستفعلن     مستفعلن     مستفعلن            مستفعلن       مستفعلن    متفعلن
أحْمدُهُ إذ مَنَّ بالإكرامِ                          بنعْمة الإيمانِ والإسلامِ
ـ ب ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ           ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ
مستعلن      مستفعلن      مستفعل              متفعلن      مستفعلن     مستفعل
إيّاكَ أنْ يَفْتِنَكَ الشّبابُ                          وأنْ يَغُرَّ عَيْنَكَ السّرابُ
ـ ـ ب ـ / ـ ب ب ـ / ب ـ ـ           ب ـ ب ـ / ب ـ ب ـ / ب ـ ـ
مستفعلن      مستعلن      متفعل             متفعلن        متفعلن       متفعل
فإنّما الشّبابُ ظِلٌّ زائلُ                         وَبَدْرُهُ لا بُدَّ يوْمـًا آفِلُ
ب ـ ب ـ / ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ
متفعلن        متفعلن       مستفعلن          متفعلن        مستفعلن    مستفعلن
2 ) قطّع الأبيات الآتية ، مبيّنـًا تفعيلاتها وبحرها :
أ – حِفْظ اللّسان راحةُ الإنسانِ
ـ ـ ب ـ / ب ـ ب ـ / ـ ـ ـ    مستفعلن      متفعلن       مستفعل
فاحْفظهُ حفظَ الشّكر للإحسانِ                          فآفة الإنسان في اللّسانِ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ـ ـ ـ                   ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ / ب ـ ـ
مستفعلن     مستفعلن      مستفعل                   متفعلن               مستفعلن      متفعل         مشطور الرّجز
ب – يا أيّها النّور النّقيُّ ( م )                         وأيّها الفجرُ البعيدْ
ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ                              ب ب ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ 5
متْفاعلن       متْفاعلن                                متَفاعلن         متْفاعلان
أين اخْتفيتَ وما الّذي                                  أقْصاكَ عن هذا الوجودْ
ـ ـ ب ـ / ب ب ـ ب ـ                           ـ ـ ب ـ / ـ ـ ب ـ 5
متْفاعلن      متَفاعلن                                 متْفاعلن       متْفاعلان          مجزوء الكامل
3 ) املأ الفراغ بكلمة ممّا يلي البيت ليستقيم الوزن العروضي والمعنى في ما يأتي :
الحمد لله الّذي حباني                                  بالأصغرين القلبِ واللّسانِ
أ – منحني .           ب – وهبني .                 ج – أوجدني .                        د – حباني .
يا فوزُ بالله هَبي                                       ذنبي لي اليومَ هَبي
أ – أملي .             ب – عنواني .                        ج – العذر .                   د – ذنبي .

دارت على الدّوح سُلاف القطْر                                فرنّحتْ أعطافه بالسّكرِ
أ – فترنّحت .          ب – فرنّحت .                         ج – فتمايلت .                        د – فذابت .
هل أنت إلاّ إصبعٌ دُميتِ                               وفي سبيل الله ما لقيتِ
كأنّما الماء عليه الجسرُ                                درْجُ بياضٍ خُطَّ فيه سطْرُ
قلبٌ بلوعات الهوى معمودُ                    حيٌّ كُمَيْتٌ حاضرٌ مفقودُ
أوّل ما أقول بســـم الله                    والحمد والمنّـةُ للإلـهِ       
الفقر فيما جاوز الكَــفافا                     من اتّقى الله رجـا وخافا
هي المقادير فلُمْني أو فَذَرْ                     إنْ كنتُ أخطأتُ فما أخطا القدر
أبعثها صبيـــحةً مليحةْ                     ناطقةً باللّــــغة الفصيحةْ
ربّ تقبّلْ عملــــــي                    ولا تُـخيّـبْ أمـلــــي  
ما لك من شيخك إلاّ عملُهْ                     إلاّ رسيــمُهُ وإلاّ رَمَــلُهْ
غدتْ من الأطيار واللّسانُ                      يوهمني بأنّني إنســــانُ  
لا تعجبوا ممّـا جرى                          يا أيُّـها الأقوامُ
فالظّـلم هذا دأبُـُهُ                            إصباحُهُ إظلامُ
لي جَـدَّةٌ ترأفُ بي                            أحنى عليَّ من أبي
يا مَنْ إليه أشْتكي مِنْ هجْرهِ                   هلْ أنت تدري لوعةَ المهْجورِ ؟
أم كيف أسْلو غادةً ما حُبُّـها                  إلاّ قضاءٌ مـا له مــردودُ
قد صادَ قلبي قمرٌ                              يَسْحَرُ منه النّظرُ
بوجنـةٍ كأنّـما                                       يقْدحُ منه الشّررُ
الحسْنُ فيه كاملٌ                               وفي الورى مُخْتَصَرُ
أنا النّبيُّ لا كَذِبْ                                       أنا ابْنُ عبد المطَّلِبْ
يرنو بطرْفٍ فاترٍ مهما رنا                     فَهْوَ المُنى لا يُنْتهى من حبّهِ
يهْفُو كَغُصْنٍ ناضِرٍ حلوِ الجَنى                 يُشْفيْ الضّـنا لا صبْرَ لي عن قُرْبهِ
لو كان يومـًا زائري زال العَنا                يَحْلو لنا في الحبِّ أنْ نُسْمى بهِ
وجاهلٍ لازمني                                لقيتُ منهُ عَنَتا
كأنّما حَتْمٌ عَلَيْـ                                       ـهِ الدّهْرَ أنْ لا يَسْكُتا
أُنْسي بهِ إذا نـأى                             وَوَحْشَتي إذا أتى
طالَتْ بهِ بَلِـيّـتي                             يا ربّ ما أدْري متــى
وصاحبٍ جَعَلْـتُهُ أميري                               أسْكَنْـتُهُ في داخلِ الضّميرِ
أوْدعْـتُهُ الخَفيَّ من أُموري                   فكان مثْلَ النّارِ في البَخُورِ
صَحِبْـتُهُ ولم يكنْ نَظِيْري                     قدّمْـتُهُ وَهْوَ يرَى تأخيـري
نَقَصْتُ إذ جَعَلْـتُهُ كبيـري                    كَمـا تُـزادُ الياءُ في التّصغيرِ
السّمرُ لا البيْضُ هُمُ                            أوْلى بعِشْقٍ وأحَقّ
واللهِ ما تـمّ سِوَى اللهِ لِمَنْ                    أصْبَحَ مَهْمُومـًا بأحْداثِ الزّمَـنْ
فإنّـهُ أكْرَمُ مَنْ جادَ ومَـنْ                    مَـنَّ عَلَيْكَ قَلّـما يُجـدي الحَزَنْ
اسْتَغْنِ عنْ زيْدٍ وعنْ عمْرٍو وعنْ              فارِقْ بلادًا أنْتَ فيهـا مُمْـتَـهَنْ
الشّامَ إنْ شِئْتَ وإنْ شِئْتَ اليَمَنْ                        فأيْـنَمَا جِئْـتَ صديقٌ وسَــكَنْ
يـا ربِّ قـدْ أصْـبحتُ أرْ                    جـوكَ وأرْجـو كَـرَمَـكْ
يـا ربِّ مـا أكْـثَـرَ مـا                    كَـثّـرْتَ عنـدي نِعَـمَـكْ
يـا ربِّ عَـنْ إسـاءَتــي                  يـا سَيّـدي مـا أحْـلَمَـكْ
وقـائلٍ يَجْـهَـلُ مـا يَقُـولُ                أقْـوالُـهُ ليسَ لهـا تـأويلُ
لهـا فُصُـولٌ كلّـها فُضُـولُ                كثـيرُ مـا يقُـولُـهُ قَليــلُ

هناك تعليق واحد:

إرسال تعليق